محافظة البكيرية في مسابقة الأمم الراقية باليابان

تم ترشيح محافظة البكيرية لمسابقة الأمم الراقية لعام 1999م التي ستجرى في مدينة هماما في اليابان في الفترة من 10-14 من شهر فبراير من العام الميلادي الجديد 2000م.
ويأتي ترشيح محافظة البكيرية لهذه المسابقة العالمية بصفتها المدينة الصحية الأولى على مستوى المملكة حيث تم العام الماضي اختيارها لذلك من قبل منظمة الصحة العالمية ويطبق فيها حاليا برنامج المدن الصحية.
هذا وقد وجهت اللجنة القائمة على تنظيم تلك المسابقة العالمية الدعوة لرئيس بلدية محافظة البكيرية المهندس عبدالعزيز محمد المهوس للمشاركة في هذه المسابقة وارفقت اللجنة مع الدعوة شروط ومتطلبات المشاركة وصنفت محافظة البكيرية ضمن المجموعة B في المجموعات التي تضم المدن الصحية المشاركة من كافة أنحاء دول العالم.


برنامج المدن الصحية

1- ما هي المدن الصحية:
تتميز المدن الصحية بالنظافة وتتمتع بمستوى جيد من الخدمات الصحية والبيئية وهي مأمونة ويعيش بها الناس دون متاعب في ظل روابطهم الاجتماعية وعاداتهم وأسلوب حياتهم المنبثقة من تعاليم ديننا الحنيف وقد تم وضع برامج المدن الصحية من أجل دعم المدن في سبيل تحسين الظروف الصحية والبيئية.

2- أهداف برنامج المدن الصحية:
أ- الهدف الرئيسي: تهدف أنشطة المدن الصحية إلى النهوض بصحة السكان بحيث تولي الأهمية لرفع مستوى الخدمات وظروف الصحة البيئية في المدن.
ب- الأهداف الثانوية:
* زيادة الوعي بالقضايا الصحية والبيئية في إطار جهود التنمية البيئية.
* استقطاب دعم ومشاركة المجتمع في معالجة مشاكله وإعداد وتنفيذ الأنشطة والمشروعات الصحية والبيئية.
* دعم وتعزيز قدرة الإدارة المحلية في التصدي للمشاكل الصحية باستخدام أسلوب المشاركة.


3- استراتيجيات المدن الصحية:
1- النهوض بمستوى الخدمات الصحية والبيئية وضرورتها في المدنية.
2- القيام بحملة إعلامية قوية تركز على قضايا الصحة والبيئة.
3- المشاركة من المواطنين في الأمور المتعلقة بحياتهم وصح تهم.
4- دعم المؤسسات الصحية والبيئية بالمدينة.
5- الحث على الترابط الوثيق بين الثقافات والتراث لسكان المدينة.
6- تشجيع القطاع الخاص لدعم برامج المدن الصحية.
7- استخدام الموارد المتاحة.
8- تعزيز دور المرأة ومراعاة احتياجات الطفل.

4- أساليب المدن الصحية:
تلعب أنشطة المدن الصحية دوراً منفرداً في ادارة المدينة فهي تدعو إلى الابتكار والتغيير في السياسات المحلية للصحة والبيئة ولاستخدام الأساليب الجديدة في التعامل مع الصحة العامة كما انها تعمل على استكشاف الطرق الفعالة لترجمة مبادىء وأهداف واستراتيجية (توفير الصحة للجميع) إلى ممارسات في المدن إضافة إلى ذلك فإن الأنشطة تهيء العناصر القيادية في مجال الصحة العامة والبيئة وذلك من خلال آليات تعترف بمصالح الفئات المختلفة في المجتمع وتقوم بالتوفيق بينها.

5- المشاكل الأساسية التي ستناقشها ندوة المدن الصحية هي:

** الوقاية من حوادث المرور:
* يجب تطبيق تعليمات وأنظمة المرور والالتزام بها.
* الاستجابة وإدارة الطوارىء.
* النوعية.
* الدراسات والبحوث.

** المحافظة على المياه:
* تأمين مصادر المياه.
* التوعية.
* دور الأهالي.
* الدراسات والبحوث.

** المحافظة على نظافة الأطعمة والأسواق:
* اختيار أماكن صحية للأسواق.
* ملاحظة الأطعمة بالأسواق والمصانع والمطاعم.
* التوعية.

** أسلوب ونمط الحياة:
* ممارسة الرياضة.
* العادات الصحية في تناول وحفظ وإعداد الطعام.
* الامكانيات.
* التوعية.

** التعليم الصحي:
* التوعية بالصحة والبيئة.
* الامكانيات البشرية والبيئية.
* مشروعات خاصة للاطفال.
* مشاركة الأهالي في الأنشطة الاجتماعية.